انطلق برنامج الدروس العلمية التي دأبت الطريقة القادرية البودشيشية على تنظيمها بإشراف وحضور شيخ الطريقة الدكتور سيدي جمال الدين، وذلك في إطار برنامج اعتكاف الطريقة السنوي كل شهر غشت؛

حيث يقدم ثلة من العلماء والخبراء والباحثين محاضرات علمية، بعد صلاة العصر بالزاوية الأم بمداغ، وتتناول هذه الدروس بالبحث والتحليل الثوابت الدينية للمملكة وقضايا العصر في إطار رؤية صوفية وروحية أخلاقية.

وقد ألقى الدكتور خالد ميار الإدريسي في مفتتح شهر غشت درسا حول مستقبل التصوف واستشراف آفاقه تلته مداخلات لثلة من العلماء على رأسها مداخلة شيخ الطريقة التي تتخذ دوما بعدا تربويا وأخلاقيا.

ضع تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.